منتديـــــــــــات البلقــــــــــــاويـــــــــــة


منتدى شامل للكل الاردنية والعرب
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصيدة الاشاعة الى يوم الساعة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المستشار
مشرف
مشرف
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 680
العمر : 30
المزاج : متقلب
تاريخ التسجيل : 17/01/2009

مُساهمةموضوع: قصيدة الاشاعة الى يوم الساعة   السبت فبراير 21, 2009 8:45 pm

لِسانُ المَـرْءِ شهـدٌ تشتهيـه وإمّـا حنظـلٌ لا حُلْـوَ فيـهِ
وَمَنْ مَلَكَ اللسانَ فـذاك غُنْـمٌ وليـس الغنـمُ مـالاً تَقْتَنيـهِ
الا فالغُنْـمُ اخـلاقٌ وديــنٌ وتقـوى اللهِ ثـوبٌ تكتسيـهِ
فَنَقِّبْ وانتخـبْ خِـلاًّ صَدوقـاً فَذ َوْقُ المـرءِ فيمـا يَنْتقيـهِ
اذا نطقَ الكريمُ تَشُـمُّ مِسْكـاً وَأنْتَنُ ناطقٍ مِـنْ خُبْـثِ فيـهِ
غزا داءُ الاشاعـةِ كـلَّ بَيْـتٍ وَظَنَّ المرءُ حتى فـي أخيـهِ
اذا نَـمََّ اللئيـمُ إليـكَ يومـاً يَنُـمُّ عليـك يومـا بالكريـهِ
كتـابُ الله أوْصانـا ولـكـن فلسنـا عامليـن وسامعـيـهِ
اذا حمل الوشاةُ اليـك سـوءا تَبَيَّـنْ لا تُصَـدِّقْ حاملـيـهِ
وجاء عن الحبيب كفاك إثمـا اذا حَدَّثْتَ ما الواشـي يَشيـهِ
فمن بدأ الاشاعـة او رواهـا كمن بـاع الحـرام ويشتريـهِ
ومن قذف العفيفة ليس يُعْفـى وَحَدُّ القـذفِ جَلْـدٌ يَصْطَليـهِ
كِرامُ النـاس تحسدهـم لئـام فينتقص الجهول مـن الفقيـهِ
وينتقص المنافـق مـن تَقِـيٍّ وينتقص الغبـي مـن النبيـهِ
وينتقص الذليل عزيـز قـوم وينتقص الظلوم مـن النزيـهِ
وينتقص الخسيس سليم عرض وينتقص الدنيء من الوجيـهِ
فكـل اشاعـة لا بـد تـأتـي اذا حَقَّقْـتَ مـن بـاغ ٍسفيـهِ
اذا الرُّسُلُ الخِيارُ أُشيعَ عنهـم فكيف بغيرهـم هـذا بديهـي
وَزَوْجُ حبيبنا قد قـال عنهـا سَلـولٌ قـولَ زور ٍيَفتـريـهِ
أشـدُّ مصائـبِ الايـام طُـرّاً مُصابُ الدين أو عرض يليـهِ
فمجتمع يَشيعُ الفُحْـشُ فيـه فَطَلِّقْـهُ وفــارق ساكنـيـهِ
على الباغي يعود البغي يومـا ومكر الماكريـن علـى ذويـهِ
ارى التشويه في الاسلام زورا وانظمـة العروبـة تبتـديـهِ
ارى التشهير في العلماء قصدا فديـن الله يُغْـدَرُ مـن بنيـهِ
وَيَخْتَلِـقُ الطغـاةُ مُسَوِّغـاتٍ لِطمس ِالحـق فيمـا تَدَّعيـهِ
وتضليل الشعوب لكسب دَعْم ٍ لتنصُرَها علـى مـا ترتئيـهِ
والحـاق الاذى بدعـاة خيـر لتبقى فـوق عـرش تعتليـهِ
وأسلوب الاشاعة مـن يهـودٍ سلاحٌ تُسْقِـط ُالاحـرار فيـهِ
أخا الاسـلام لا تَرْكَـنْ إليهـمْ أتأمَـنُ لِلْعَـدُوِّ وتصطفـيـهِ
فـان الله يدفـع كـل سـوء ويحمـي كـل عبـد يتقـيـهِ
فكل الخلق يَعْجَزُ لـو تَداعَـوْا على ايذاء مـن ربـي يقيـهِ
فهذي قصـة تعطيـك درسـا وذو عقـل سليـم يقتفـيـهِ
فَتَرْوي في زَمانٍ عَدْلَ قـاض ٍ وكـان العـدل فيهـم تلتقيـهِ
وأما عصرنـا هيهـات عـدل فحكـم اليـوم ظلـم يعتريـهِ
وفي يوم نوى القاضـي لحـج وَعَوَّلَ بالقضاء علـى اخيـهِ
خَلا طَمَعًا بزوج ِاخيـه يومـاً وَشَـرُّ المـرء فيمـا يختليـهِ
فَراوَدَها الخبيث أبَـتْ وقالـت تخون أخـاً وعهـدا لا تفيـهِ
رماهـا بالزنـى بشهـود زور وقام بِرَجْمِهـا مَـعَ مُجْرِميـهِ
وظن الراجمون قَضَتْ وباتـت بِهَـمٍّ طـولَ ليـل ٍتَكْتَـويـهِ
فمـر بقربهـا رجـل غريـبٌ فَحَـنَّ لهـا بخيـر يبتغـيـهِ
وساعدها وقـد برئـت تمامـا كـذاك الله يحفـظ عارفـيـهِ
فأكرمها الالـه بِـأنْ حَباهـا شِفاءَ الداءِ عـن علـم ٍتَعيـهِ
علـى جبـل كَعابِـدَةٍ أقامَـتْ تداوي النـاس رَبّـاً ترتجيـهِ
بهذا الصدق فاعرف كل طـب وَحاذِرْ سحرهـم وَمُشَعْوِذيـهِ
وأخلاق الطبيب تفوق حُسْنـاً لِباسَ الطِـبِّ ابيـضَ يَرْتديـهِ
فما حُسْنٌ لثـوبٍ ذي بيـاض ٍ وقلـبٌ ذو سـوادٍ يَحْتـويـهِ
وَصَبَّتْ نَقْمَة ُالرحمـن ِصَبَّـاً على الواشي وكـل مُسانديـهِ
أُصيبوا بالعمى والحُكْـمُ عَـدْلٌ نَفَوْا حقـاً وكانـوا مُبْصِريـهِ
وعاد الزوج بعد الحـج تَـوّاً وما علم الحقيقة مـن ذويـهِ
واما زَوْجُهُ قـد قيـل ماتـت وَصَدَّقَ كلَّ هـذا مـن أخيـهِ
تألـم إذ ْراى القاضـي اخـاه غدا اعمى وليسـوا مُسْعفيـهِ
وذاعَ الصّيتُ لاِمْـرَأةٍ تُـداوي وَسِـرُّ الطِـبِّ حقـا تَهْتَديـهِ
فَهَـبَّ الـزوجُ رافقـهُ أخـوهُ وقد وصـلا اليهـا بعـد تِيـهِ
فأخفتْ وجهها عمـدا وقالـت كلام الصـدق يُنْجـي قائليـهِ
فما ذنبٌ فعلتَ فقـل بصـدق ٍ اذا شئـتَ الشفـاءَ سَتَجْتَنيـهِ
فبانَ الحقُ والقاضـي وَعـاهُ وَداوَتْ خَصْمَهـا وَمُشايعيـهِ
فنـارُ إشاعـةٍ لا بـد تخبـو ونار الشـر تَحْـرِقُ صانعيـهِ
وَيُعْرَفُ مَنْ أشاعَ الزورَ يومـاً فَيَنْبُـذ ُهُ الجميـعُ وَيَـزْدَريـهِ
وينكشفُ البريءُ بُعَيْـدَ ظلـم ٍ فَيَحْضُنُهُ الْجَميـعُ وَيَرْتَضيـهِ
وَعِنْـدَ اللهِ محكمـة ٌبـعـدلٍ سَتَحْكُمُ في البريءِ وَظالِميـهِ

_________________

]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
????
زائر
avatar


مُساهمةموضوع: رد: قصيدة الاشاعة الى يوم الساعة   الأحد فبراير 22, 2009 4:41 pm

يسلموووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصيدة الاشاعة الى يوم الساعة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديـــــــــــات البلقــــــــــــاويـــــــــــة :: •·.·`¯°·.·• (الاقسام الادبية ) •·.·°¯`·.·• :: قلم و ورقة-
انتقل الى: